Accéder au contenu principal

Articles

Sélection

Atelier de traduction : Rien de mon errance traduit en arabe par Faten F. Faour

  لا شيء من تجوالي نادين لْطَيف ترجمة فاتن ف. فاعور   أُحادِثُ البحرَ والرياح تتلاشى كلماتي مع الأمواج وتقفزُ أبياتي الشعرية مدفوعة مع رغباتي وأشرعتي نحو الفراغ (...) أكتبُ والدمعُ ينهمر على وجنتيّ أشعرُ بالاختناق أفتح ثغري محاولا ترنيم صلاة سريعا ينزلق في جوفيَ البحر (...) أنا تحت رحمة البحر الشره وجسدي محطّم بفعل الرياح إنّه الموت أوڤيد   هل كان أميرانديان ؟ من كان يتوقّعه كاتبا؟ مثقّفا؟ أو أنه لم يكن أميرانديان مُتَشرّدٌ عُثر عليه جثّة هامدة متجمّدة عند زاوية شارع في مونتريال وفي جيبه كومة مخطوطات. منفيّاً كان قد رأى ما كان يجب أن يرى مثل أوڤيد ماندلشتام دانتي تائها عبر الأزمنة باحثاً عن أمكنة كان قد طُرد منها هو الذي كان يوما تاجراً ثرياً مُكرّماً مبجّلا في بلاده قبل ان يُطرد منها شرّ طردة كالقُمامة فما هي الجريمة التي كان قد ارتكبها؟ يا ترى. أنت أيها القارئ سوف ترافقه حتى مَنْشَأ الصليبيين الذين أرادوا طَمس بيزنطية هل ما تزالُ القافلةُ تعبر بيزنطية؟ بيزنطية اندثرت بعدما اغتنت البندقية بيزنطية لم تعد موجودة عندما أصبحت البندقية ثريّة. RIEN DE MON ERRANCE Après une lecture d’Ovide J

Derniers articles

Centre des arts de Stanstead - Poetry Focus on Zoom - December 12th, 2020 - N. Ltaif | K. Grubisic

Un an Anna que tu es partie par Nadine Ltaif

Deux lectures du Rire de l'eau par Nadine Ltaif

Je m'appelle humain, réalisé par Kim O'Bomsawin sur la poète Joséphine Bacon

Rien de mon errance de Nadine Ltaif, lecture par Nelly Roffé

Parution de la revue numérique multilingue Mïtra Vol. 4, automne 2020

Les Métamorphoses d'Ishtar relecture

LES RÉFUGIÉS DU CHEMIN ROXHAM d’Hejer Charf

L'esprit de famille de François Beaune

Visite du Musée Sursock